الخميس، مارس 31، 2005

أصل الجراد أشكال وألوان


يا معلقين ع المراجيح والحبل مستورد فاخر
ليلتنا فاتت زي الريح...ما هي كل حاجة وليها آخر
بس الحقيقة المذهلة ان الجميع في السلسلة
وفوق الرقاب يا معلمين...أحبال قطيفة مدلدلة


أصل الخواجة ابن ماريكا لما بيدخل حواريكا
يا إما ياخدك في بطاطه يا إما يا ابني هيأذيكا
حاكم الخواجة ابن ماريكا هو اللي بدع الشيكابيكا
تدخل قفاه عايز تلعب حيرقصك سامبا وسيكا


افتح عيونك فنجلجل
لكل من جه يتحنجل
أصل الجراد أشكال وألوان
حاطط على الأخضر بيحش
وبألف ماركة وألف دراع
وكل يوم بيبدل وش


يا ابن العرب ياللا يا ويكا اعرف بقى مين أعاديكا
ده أنت إذا كفوفك ضمّت ما حد يقدر يساويكا


افتح عيونك فنجلجل
لكل من جه يتحنجل
أصل الجراد أشكال وألوان
حاطط على الأخضر بيحش
وبألف ماركة وألف دراع
وكل يوم بيبدل وش


غناء محمد منير
أشعار حمدي عيد

ألحان حمدي رؤوف

الثلاثاء، مارس 29، 2005

(Re)naming Reality


(Re)naming Reality: The Feminist Journey as a Sufi Path

A Lecture by Riham Sheble

Thursday 31st of March, 2005


Is a woman’s journey towards self-assertion and maturity a Sufi journey? And can this Sufi journey be identified along feminist terms? This lecture will attempt to answer these complex questions through a close study of five works by Egyptian women writers, in which the Feminist and the Sufi are deftly woven in highly individualistic patterns to bring about a sense of identity. Ms Sheble will also analyse and challenge the theories of Ibn Arabi, positing that the Sufi quest for self-discovery is intrinsically instilled in the women of her study. Just as Sufi religious practice is non-traditional, so too is the theme of Sufism in literature, which offers female writers an outlet from confinement within rigid social roles and expectations.


Riham Sheble works as an editor at a British publishing house, and is active in the field of women’s rights in Egypt.


The lecture will take place in the Netherlands-Flemish Institute in Cairo.

Address:

1, Dr. Mahmoud Azmi Street
P.O. Box 50, 11211 Zamalek,
Cairo, Egypt

Tel.: + 20 2 7382520 / 7382522 (Guest Rooms: 7382521)


Lectures start at 6 p.m. sharp. The door opens at 5.30 p.m.

Please note that seating is limited. The lectures will start as scheduled and late admissions are not allowed.

تلميذة للأبد


:في لقاء أجرته معها مجلة "وجهات نظر" منذ بضعة أعوام تقول السيدة فيروز


أنا أقف في الحياة كتلميذة، لأتعلم من سائر الأشياء، من الطبيعة ومن الناس ومن عيون الأطفال ومن شهقات الأمهات، من الكتب وقصائد الشعر ومن الآخرين، لا اتمنى أن أهاجر من تلمذتي ومن مريلتي وضفائري، ولو فعلت ذلك لصرت عجوزاً شمطاء

الثلاثاء، مارس 22، 2005

ضد التمييز العنصري


مجموعة التنسيق لحركة مناهضة التمييز العنصري الإسرائيلي
أنشطة مؤتمر القاهرة الثالث
24-27
مارس 2005

سمينار: عزل العنصرية الإسرائيلية- تحليل وتحركات
الجمعة 25 مارس 4:30- 6:30
نقابة الصحفيين، قاعة 3، الدور الرابع
:المتحدثين
سليم فالي: خبرة مقاطعة نظام الفصل العنصري في جنوب إفريقيا، دروس ورؤى
محمد العجاتي: الصهيونية كإيديولوجية عنصرية
حنان عروري: السياسات الإسرائيلية في فلسطين- العنصرية في الواقع الفلسطيني
مارين كارليتزجي: بناء حركة في مواجهة العنصرية الإسرائيلية

اجتماع: لوضع خطة إستراتيجية للمجموعة
السبت 26 مارس 4:30-6:30
نقابة الصحفيين، التجمع أمام " الأستند" الخاص بالمجموعة
الاجتماع مفتوح لكل من يرغب المشاركة

Coordinating Group of the Movement
Against Israeli Apartheid
events in Cairo Conference 3
24-27 March 2005

Seminar : Isolate Israeli Apartheid! - analysis and action
Friday 25 March 4.30 : 6.30
Press Syndicate, Hall 3, 4th flour

Speakers:
- Salim Valley : "Boycotting Apartheid- the south African experience, lessons and ways forward"
-Mohamed el Agati:- Zionism as a racist ideology
- Hanan Arouri: Israeli politics in Palestine- racism on the ground
- Maren Karlitzky: building the movement against Israeli apartheid

Meeting: to set a strategic plan for the group
Saturday 26 March 4.30 : 6.30
@ the Press Syndicate
meeting point in front of the coordination stand
The meeting is open to anybody who would like to participate.

الاثنين، مارس 21، 2005

في هويد الليل


في هويد الليل ولقيتك

ما أعرف جيتني ولا جيتك

ما أعرف غير إني لقيت روحي

ونجيت من همي ونجيتك


..........


ده الحب مش سهم طايش

الحب زاد اللي عايش

شعر سيد حجاب
ألحان عمر خيرت

الخميس، مارس 17، 2005

مؤامرة امبريالية في مصر


!رسوم الفرنسي بلانتو الكاريكاتورية «مؤامرة امبريالية» في مصر


«يضرب برسومه على أوتار هموم الحياة, ويعمل على إيقاظ مخيلة القارئ وفضح الواقع السياسي, محتمياً بقوة الرقابة الشعبية, لوحاته الكاريكاتيرية بمثابة مقال قصير يحمل بين طياته قضية ما يترجمها على طريقته بهدف التنفيس عن القارئ».
لكن «التنفيس» الذي نفَّسه أحد أشهر رسامي الكاريكاتير في العالم الفنان الفرنسي بلانتو على غلاف جريدة «أخبار الادب» المصرية الاسبوعية في عددها لهذا الاسبوع كان تنفيساً شديداً لم يعجب كثيرين من المصريين

وعلى رغم الكلمات التي قدمت بها الجريدة الادبية والثقافية المتخصصة لبلانتو تقديماً فاض حرارة وترحاباً لمناسبة زيارته إلى مصر, إلا أن هواة تصفح الجرائد والمجلات «وقوفاً» لدى باعة الجرائد على أرصفة القاهرة لم تفض مشاعرهم ولا جاشت بالترحاب تجاه غلاف الجريدة اللافت الذي رسمه بلانتو


الرسم - الذي يتسع لتفسيرات عدة وجميعها لم يلق هوى لدى العامة - يصور خمسة نماذج نسائية متدرجة يفترض انها مصرية ظهر سيدة تحتسي مشروباً وترتدي بنطلوناً ذا وسط هابط يظهر جانباً من ملابسها الداخلية, ثم يختفي وجهها مع الاحتفاظ بالبنطلون, وفي النموذج الثالث يبقى البنطلون وحده, ثم يبدو في النموذج الرابع اقرب الى رأس امرأة لا تظهر منها سوى نقطتين تمثلان عينيها، واخيراً تتبلور النماذج لتقدم رأس امرأة منقبة ودمعة تذرف من عينها اليمنى


قد يكون رسم بلانتو اسقاطاً على ظاهرة «الحجاب الظاهري» الذي تموج به شوارع القاهرة, ويحوي النقاب, والخمار, وغطاء الرأس المصحوب بأحدث صيحات الموضة الغربية وأفضحها في تناقض غريب. وقد يكون إيماء الى أن التطرفين الديني والاجتماعي وجهان لعملة واحدة, كما أنه قد يوحي بأن المرأة تجمع بين النقيضين المتحفظ والمنفتح (وقد يفضل بعضهم لفظ المنفلت هنا).
كثيرون من متصفحي الجرائد, وحتى من القراء العاديين، لم يعجبهم الرسم الذي رأوا فيه سخرية لاذعة لـ»الاخوات الملتزمات» والغريب أن احداً لم ير في الرسم تهكماً او سخرية من النقيض الآخر للمرأة ذات البنطلون الكاشف. وقد زاد الطين بلة لدى من اكتشف أن الكاريكاتير مذيل باسم اجنبي, وهو ما أدخله في سياق «نظرية المؤامرة الامبريالية» والسعي الغربي لطمس الهوية الاسلامية، الى آخر القائمة المعروفة


وإذا كان كاريكاتير مشابه للفنان مصطفى حسين نشر في جريدة «الاخبار» مر بسلام, فإن هذا لا يعني بأي حال من الاحوال أن انتقاد الظواهر المتعلقة بظاهرة «التأسلم» عملية سهلة ومقبولة اجتماعياً, فقد رسم حسين فتاة فارهة الطول ترتدي ملابس فاضحة وكاشفة وقد اعتلى رأسها الحجاب, ووقف رجلان منكمشان على جنب وأحدهما يهمس «كانوا زمان بيقولوا من بره هاالله هاالله, ومن جوّه يعلم الله». إلا أن الحساسية البالغة في تناول الظواهر المجتمعية الخاصة بالتدين لها استثناءات وإن اتسم معظمها بالمباشرة الزائدة عن الحد والتي لا تناسب طبيعة المجتمع المصري التي لا تحبذ المواجهة الصريحة, ولعل ابرزها الكاتب والاعلامي مفيد فوزي الذي اتهم بازدراء الدين الاسلامي حين كتب معلقاً على تخلي الفنانة الشابة ميرنا المهندس عن الحجاب: «بعودة ميرنا المهندس الى نفسها وفنها وجمهورها تكون بدأت مصر تعود الى مصر, ومعها تعود مصر في مواجهة قوى الظلام والغيبيات ودعاة الاسموكنغ». كما حظيت بموجة الكراهية الاعلامية نفسها رئيسة تحرير مجلة «حواء» الاسبوعية الكاتبة اقبال بركة حين صدر كتابها «الحجاب: رؤية عصرية». وسبقتهما الى الموضوع نفسه الكاتبة نوال السعداوي التي كانت أول من لعب على مثل هذه الاوتار الحساسة منذ زمن طويل وكم من حملات ودعاوى قضائية تحمل اسم سعداوي التي نجحت في استثمارها استثماراً صائباً طبقاً لاولوياتها واهدافها


وعودة إلى بلانتو الذي يتوقع أن يناله من الحملات جانباً, فهو لم يتناول مسألة «التدين» من منطلق نقدي فقط, لكنه يحمل اسماً اجنبياً وجواز سفر غربياً


المصدر:
الحياة

الفن ساس...تاني


يتشرف المورد الثقافي بدعوتكم لحضور عرض "الفن ساس" لكورال جمعية الصعيد في ساقية الصاوي يوم الخميس القادم الموافق 24 مارس في الساعة الثامنة والنصف مساءً


وقد سبق تقديم هذا العرض ضمن برنامج "مواعيد" الذي ينظمه المورد الثقافي على مسرح الهناجر في القاهرة ومسرح الجزويت بالإسكندرية ومسرح الجزويت بمحافظة المنيا


الفن ساس أمسية استعراضية غنائية من أشعار والد شعراء العامية المصرية فؤاد حداد والألحان للملحن الموهوب وجيه عزيز


!مع تحيات أسرة المورد الثقافي

الأربعاء، مارس 16، 2005

مصر يا أمه يا بهية: كل سنة وإنتي طيبة



!اتحمس جداً وأقول: المرأة! المرأة هي أساس كل حاجة
(:تقول بهدوء: لا أساس ولا حاجة....الأساس هو الإنسان



بمناسبة يوم المرأة (المصري هذه المرة) هذه مقالة اعجبتني بقلم فاطمة خفاجي مدير مكتب شكاوى المرأة. آه والله...هناك فعلاً مركز كبير في مصر اسمه مكتب شكاوى المرأة، ويقع في نفس مبنى المجلس القومي للمرأة على كورنيش النيل بجوار فندق شبرد، ويتلقى المكتب الشكاوى بالفعل ويعمل فيه عدد كبير من المحامين المتطوعين لمتابعة الشكاوى والمشاكل المتعلقة بأي شكل من أشكال التمييز ضد المرأة
!وافرحوا يا عيال

الثلاثاء، مارس 15، 2005

أنا عندي ليكي حضن


حضن

أنا عندي ليكي حضن
خديه أحسن يضيع

أخضر لون الحياه
والأزرق منتهاه
ألوان صنع الإله
ولمّا يقولّلي كُن
أكون وأنا مطيع
أنا عندي ليكي حضن
خديه أحسن يضيع

(أمين حداد – من ديوان "في الموت حنعيش" – دار ميريت 2004)


يا مـصـري


يا مصري ليه دنياك لخابيط و الغلب محيط
والعنكبوت عشش ع الحيط وسرح ع الغيط
يا مصري قوم هش الوطاويط ... كفاياك تبليط
صعبة الحياة والحل بسيط ... حبة تخطيط


فتحت باب استيرادك
وصرفت فوق ضعف إيرادك
حِلي للخواجة استكرادك
سابك بتقرا في أورادك
وده قشّطك ونزل تشفيط


يا مصري ليه دنياك لخابيط والغلب محيط
والعنكبوت عشش ع الحيط وسرح ع الغيط


ومهولاتي تحب تزيط
ساعة الفرح زغاريد تنطيط
وفي المياتم هات يا صويت
وفي المظاهرات سخن تشيط
و في الانتخاب تنسى التصويت


يا مصري ليه دنياك لخابيط والغلب محيط
والعنكبوت عشش ع الحيط وسرح ع الغيط


وليه بترشي وتتساهل
وتضيع حقوقك بالساهل
تستاهل النار تستاهل
يا غويط ويحسبك الجاهل
سهل وساهي وغبي وعبيط


يا مصري ليه دنياك لخابيط و الغلب محيط
و العنكبوت عشش ع الحيط و سرح ع الغيط


يا مصري يا للي الغلا عاصرك
والنهب في عصرك حاصدك
قوم للحياة واسبق عصرك
ولا حاجة هترجع مصرك
إلا ان تكون شغال ونشيط


يا مصري ليه دنياك لخابيط والغلب محيط
والعنكبوت عشش ع الحيط وسرح ع الغيط
يا مصري قوم هش الوطاويط ... كفياك تبليط
صعبة الحياة والحل بسيط ... حبة تخطيط



غناء علي الحجار من شريط تجيش نعيش

شعر سيد حجاب

ألحان ياسر عبد الرحمن

الاثنين، مارس 14، 2005

The Little Conversations


The Little Conversations
On me are very rough
They leave me all in pieces
You know there's never time enough
like a book with missing pages
like a story incomplete
like a painting left unfinished
it feels like not enough to eat
Starvin'...


"Little Conversations" by Concrete Blonde

الجمعة، مارس 11، 2005

On Wars - Carl Sagan


On Wars


The earth is a very small stage in a vast cosmic arena. Think of the rivers of blood spilled by all those generals and emperors so that in glory and in triumph they could become the momentary masters of a fraction of a dot. Think of the endless cruelties visited by the inhabitants of one corner of the dot on scarcely distinguishable inhabitants of some other corner of the dot. How frequent their misunderstandings, how eager they are to kill one another, how fervent their hatreds. Our posturings, our imagined self-importance, the delusion that we have some privileged position in the universe, are challenged by this point of pale light. Our planet is a lonely speck in the great enveloping cosmic dark. In our obscurity — in all this vastness — there is no hint that help will come from elsewhere to save us from ourselves. It is up to us. It's been said that astronomy is a humbling, and I might add, a character-building experience. To my mind, there is perhaps no better demonstration of the folly of human conceits than this distant image of our tiny world. To me, it underscores our responsibility to deal more kindly and compassionately with one another and to preserve and cherish that pale blue dot, the only home we've ever known.


"We have held the peculiar notion that a person or society that is a little different from us, whoever we are, is somehow strange or bizarre, to be distrusted or loathed. Think of the negative connotations of words like alien or outlandish. And yet the monuments and cultures of each of our civilizations merely represent different ways of being human. An extraterrestrial visitor, looking at the differences among human beings and their societies, would find those differences trivial compared to the similarities. The Cosmos may be densely populated with intelligent beings. But the Darwinian lesson is clear: There will be no humans elsewhere. Only here. Only on this small planet. We are a rare as well as an endangered species. Every one of us is, in the cosmic perspective, precious. If a human disagrees with you, let him live. In a hundred billion galaxies, you will not find another."


- Carl Sagan, "Who Speaks for Earth?", Cosmos, p. 339.

الأربعاء، مارس 09، 2005

غريق


...قال لك إيه الغرام
قال لك تنسى الكلام
وتسهر ما تنام
في الليل فكرك يطوف
والنوم خطوف...خطوف
تبقى ع البر لسه وتقول يا ناس غريق


محمد منير – مش جرئ

الثلاثاء، مارس 08، 2005

أنا لحبـيـبـي



أنا لحبيبي و حبيبي إلي
يا عصفورة بيضا لا بقى تسألي
لا يعتب حدا ولا يزعل حدا
أنا لحبيبي وحبيبي إلي
حبيبي ندهلي قاللي الشتي راح
رجعت اليمامة...زهر التفاح
وأنا على بابي الندي والصباح
وبعيونك ربيعي نور وحلي
وندهلي حبيبي جيت بلا سؤال
من نومي سرقني من راحة البال
أنا على دربو ودربو عالجمال
يا شمس المحبة حكايتنا أغزلي


فيروز

يوم المرأة العالمي


I'm not perfect, but I'm perfectly good. For so long we tried to be perfect in every way. And now when we think about the women we've become we realize we are better than perfect; we are real.


~Maya Angelou


Thanks to SoKoMoNoS ;)

الأحد، مارس 06، 2005

رقص تعبيري





:لازم أعبّر
!هيييييييييييييييييييييييييييييييييييييه
* بلالين وزمامير *

الجمعة، مارس 04، 2005

مظاهرة سلمية



أنا من غيرك ميه بسكر
!لموناته مش لاقيه لمون


أمين حداد

باب الشمس


:مقالة عن الفيلم جديرة بالاهتمام


باب الشمس...الحلم الذي تخلى عنه الجميع

الأربعاء، مارس 02، 2005

الله لا يشغل لك بال



أنا ما بدي تجي وتقول أعذريني مشغول

لفتة من بعيد بتكفيني وقلبي لك على طول

فيروز

تبقى ميل

weblogs: a history and perspective


This is a rather interesting article about the history of blogs. It's an old one (September 2000) but it's a nice background anyway :)